اتفاق تبادل بين ياسمين وزين يثير حيرة أدهم في الحلقة الأخيرة من مسلسل بقينا اتنين

كتبنا وتعبنا، شاركها وفرحنا

في الحلقة الأخيرة من مسلسل “بقينا اتنين”، تصاعدت الأحداث وتشابكت العلاقات بشكل مثير، حيث جاء سيف، خطيب ابنة أدهم (شريف منير)، وكشف له عن اتفاق تبادل بين ياسمين (رانيا يوسف) وابن خالتها زين، يشمل التنازل عن حصة كل منهما في الشركة. هذا الاتفاق أثار حيرة واضطراب أدهم، الذي كان يحاول مصالحة ياسمين على الرغم من مشاكلهما السابقة.

وفي تطور مثير آخر، نصح صديق أدهم، ياسر، بأهمية التصالح مع زوجته قبل فوات الأوان، مشيراً إلى أن ابناءهم لن يستطيعوا تحمل فقدان والدتهم. وبعد تفكير مضنٍ، قرر أدهم الانصياع لنصيحة صديقه والتوجه للمصالحة مع ياسمين.

في الوقت نفسه، كانت ياسمين وزين يُخططان لصفقة التبادل، إلا أن زين قرر الاعتراف برغبته في الزواج من ياسمين، الأمر الذي أُجابت عليه ياسمين برفض قاطع، مؤكدة على عدم ارتباط الصفقة بقضايا العاطفة.

وبينما كانت هذه المحادثات تجري، دخل أدهم على الثنائي وعبر عن غضبه من زين لدخوله البيت، معبرًا عن تأنيبه له ولياسمين على مجريات الأحداث بينهما، ثم اعترف بحبه لياسمين ورغبته في إعادة بناء علاقتهما، لكن ياسمين أبدت استياءها ورفضت العودة معه.

هكذا انتهت الحلقة الأخيرة من المسلسل بتطورات درامية مشوقة، تُشعل حماس المشاهدين وتجعلهم في انتظار الحلقات الجديدة لمعرفة مصير هذه الشخصيات المثيرة.

تابع حسابنا على تلغرام
اشتراك
تيليغرام النادي العربي
تابع حسابنا على إكس
اشتراك
حساب النادي العربي على إكس
تابع حسابنا على انستغرام
اشتراك
حساب النادي العربي في انستغرام
تابع حسابنا على فيسبوك
اشتراك
حساب النادي العربي على الفيسبوك

قد يهمك أيضا

مسلسل «دواعي السفر» يتناول مشاكل صعبة ويبرز أهمية الطب النفسي

محمد رمضان يحتفل بعيد ميلاده في المغرب ويشجع على القراءة

أمير عيد يتحمس لبطولة مسلسل “دواعي السفر” ويشدد على اختلافه عن مسلسل “ريفو”

أضف تعليق