دنيا سمير غانم تفتح قلبها عن تشابهها مع شقيقتها إيمي في الجوانب الإنسانية

كتبنا وتعبنا، شاركها وفرحنا

كشفت النجمة الكبيرة دنيا سمير غانم عن الجوانب المشتركة بينها وبين شقيقتها الكبرى إيمي، حيث أكدت أنهما يتقاربان فيما يخص حبهما للناس والاحترام الذي يوليانه للآخرين، وكذلك شغفهما بالعمل وتقديرهما له، لكنهما في الوقت نفسه يختلفان تمامًا في الطباع، حيث وصفت دنيا نفسها بأنها أكثر هدوءًا مقارنة بشقيقتها إيمي، على الرغم من أن الأمور كانت على عكس ذلك في مرحلة الطفولة بحسب قولها.

وأضافت دنيا سمير غانم خلال لقاء إعلامي، أن “إيمي تمتلك طبيعة عصبية بشكل ملحوظ، لكنها في الوقت ذاته تمتاز بروح الدعابة والفكاهة العالية، إذ استمدت هذه الصفات من والديها، بينما أنا لست سهلة التوتر وبتواجدي يبدو دائمًا الهدوء، بالإضافة إلى أنني لا أظهر غضبي بسرعة وأحيانًا أكون ثقيلة البال ولا أعبر عن انزعاجي بسهولة، بل أفضل الصمت دون الرد على ما يثير استيائي”.

وأكدت دنيا سمير غانم على العلاقة الوطيدة التي تجمعها بشقيقتها إيمي، حيث تقضيان معظم أوقاتهما سويًا، حتى وصلت إلى درجة أن إحداهما انتقلت للعيش في منزل قريب من الآخرى، بهدف التمسك ببعضهما البعض بعد رحيل والديهما الفنانين الراحلين سمير غانم ودلال عبدالعزيز، ووالدة زوج دنيا النجم حسن الرداد، كما حاولت دنيا أن تتمالك دموعها أثناء حديثها عن شقيقتها، إذ قالت: “كثيرًا ما كنت أسمع من سيدات كبار بالعمر ينصحني بضرورة الاستمرار في التواجد مع أختي، وأن نبقي دائمًا معًا”.

تابع حسابنا على تلغرام
اشتراك
تيليغرام النادي العربي
تابع حسابنا على إكس
اشتراك
حساب النادي العربي على إكس
تابع حسابنا على انستغرام
اشتراك
حساب النادي العربي في انستغرام
تابع حسابنا على فيسبوك
اشتراك
حساب النادي العربي على الفيسبوك

قد يهمك أيضا

مسلسل «دواعي السفر» يتناول مشاكل صعبة ويبرز أهمية الطب النفسي

محمد رمضان يحتفل بعيد ميلاده في المغرب ويشجع على القراءة

أمير عيد يتحمس لبطولة مسلسل “دواعي السفر” ويشدد على اختلافه عن مسلسل “ريفو”

أضف تعليق