وزير التجارة الكويتي يرد على الانتقادات حول إلغاء سلع من البطاقة التموينية

كتبنا وتعبنا، شاركها وفرحنا

استثير إعلان وزير التجارة والصناعة في الكويت، محمد العيبان، عن إلغاء 42 سلعة من بطاقة التموين الغذائية، عاصفة من الجدل والانقسام في الرأي العام. ابتداءً من الأول من يناير، ستختفي من القائمة الغذائية سلع متنوعة، منها “جبن القلاصات والقيمر والرهش والبرغر والشاي”.

ومع هذا الإلغاء، أشار العيبان إلى وجود محاولات لتشويه صورة جهود الحكومة في دعم السلع الأساسية التي تلبي احتياجات كل بيت، مؤكدا على وجود محاولات للتأثير على التموين من قبل بعض المتنفذين.

لكن، لم ينته الأمر هنا، إذ تبشّرنا التصريحات بمستقبل مبشر، حيث أشار الوزير إلى تحسينات ملموسة في خدمات التموين، حيث ستتجه نحو منظومة “أونلاين” لتسهيل الوصول إلى السلع الأساسية وتسهيل توصيلها إلى المنازل.

ردود أفعال

أشار المحلل الاقتصادي محمود شا إلى الجانب المادي للأمر، حيث أكد أن هذه السلع عند انتهاء صلاحيتها تُلقى في النفايات، مما يتسبب في خسائر مالية لخزينة الدولة، معتبرًا أن التجار يعود عليهم الربح بشكل أساسي من هذه الخطوة.

وانتقد الدكتور أحمد الباطني استخدام بطاقة التموين كباب للتعدي على المال العام، معبرًا عن ضرورة اتخاذ قرارات جادة لوقف هذه الانتهاكات والاحتيالات الخاصة بهذا النظام.

من جانبه، أعرب أحمد بودستور عن رأيه في أن النواب ينبغي أن يتخذوا موقفًا حازمًا من هذا القرار، ويقوموا بتوجيه أسئلة برلمانية لمعرفة الأسباب وراء هذه الخطوة التي تبدو وكأنّها تستهدف تقليص النفقات على حساب المواطن.

تابع حسابنا على تلغرام
اشتراك
تيليغرام النادي العربي
تابع حسابنا على إكس
اشتراك
حساب النادي العربي على إكس

قد يهمك أيضا

شاهد بالفيديو لحظة حدوث زلزال اليابان المدمر بقوة 6.3

شاهد بالفيديو لحظة حدوث زلزال اليابان المدمر بقوة 6.3

وزارة التعليم العالي تصدر حدود المفاضلة الموحدة وملء الشواغر

وزارة التعليم العالي تصدر حدود المفاضلة الموحدة وملء الشواغر

مسرة

إسرائيل تعترض مسيرات في سماء سوريا

أضف تعليق